أكتشف بنفسك : الصفحة الرئيسية > تبادُل > علم الأحياء > سؤال/ جواب
الفارة "بوبول" ليست الأثقل وزنا
١٦/٠٣/٢٠٠٣
تاريخ
 
سؤال من
 

لقد قمنا بتربية فئران بالفصل، ولقد أطلق التلاميذ على احدي الفئران اسم "بوبول" لكونها ظاهريا  الأكبر وزنا. قمنا بوزن كل الفئران واكتشفنا أن"بوبول" هي الأخف وزنا وعند القياس كانت أيضا الأصغر.
 لتفسير هذة الظاهرة قام الأطفال بوزن صلصال  يمكن تشكيلها وصنعوا منها "فأرة" قصيرة جدا وأخري "طويلة"، هل من الممكن إجراء تجارب أخري؟ (لم يدرك الأطفال لماذا كانت تبدو "بوبول" هي الأضخم).
- فصل المرحلة الثانية .

 

 
 
٠٤/٠٥/٢٠٠٣
تاريخ
 
إجابة من
 

سوف يتم توضيح العديد من النقاط. تشكيل صلصال  ما ليست إلا طريقة أخري لطرح المشكلة، ومن الجيد الحصول على عجينة ذات شكل قصير واخف من شكل العجينة الطويل. يرجع شكل الفأرة "بوبول" التي تبدو أكثر ضخامة إلي عدة عوامل خاصة كثافة الحيوان. قد يبدو شعر الفأرة "بوبول" أطول من الفئران الأخرى مما يجعلها تبدو أكثر ضخامة، وبالتالي سيتغير حجم الفارة عند نقعها في الماء مع ملاحظة أنه يمكن تعيين حجم الماء ويمكن بالتالي معرفة الحجم الصحيح للحيوان (تجربة صعبة بالنسبة للتلاميذ).
أفكر أيضا في مسألة الغذاء ولكنها نقطة صعبة الفهم بالنسبة للأطفال، نري ظاهرة أوديما الأنسجة المتخمة بالماء لدي الأطفال وأيضا الحيوانات التي تعانى من سوء التغذية. يبدو الطفل في صحة جيدة وتبدو معدته صغيرة الحجم ولكن أعضاءه ضخمة، أي يبدو سمينا ولكنه خفيف الوزن لأن كثافة الماء أقل من كثافة العضلة أو العظمة السليمة. يكمن العلاج في نقل البروتين اللازم والمرتبط بالأملاح المعدنية والفيتامينات حيث يعوض القصور الناتج ويتناسب وزن الطفل مع حجمه. هل تعتبر هذه هي حالة الفأرة "بوبول"؟ ألا تعتبر هذه فرصة مناسبة لجذب انتباه الأطفال لهذه الظاهرة (الحصول على وثائق من طبيب أغذية أو من كتب بالفصل "المرحلة٣" أو حتى من قاموس طبي......؟) قد يكون الحل غير مرتبطا بتغذية الحيوان ولكنه مرتبط ببعض مشاكل النمو. نفكر بطريقة منطقية حيث يتضح أن ضخامة هذا الحيوان لا ترجع إلى امتلاكه عضلات أكثر من غيره.
يعتبر الدهن قليل الكثافة حيث يطفو على سطح الماء ويمكن إجراء تجارب مع التلاميذ تدور حول فكرة "الطفو والغوص" لإثبات أن الدهون تطفو بينما تغوص أنواع اللحوم المختلفة. الفأر السمين أقل ثقلا من الفأر ذي العضلات، وهذا يعني أنه من المهم متابعة كتلة وحجم الفئران في إطار التعبير عن التنوع. لا تحمل الفئران الخصائص الجينية حتى إذا كانت من نفس الأب والأم. تحيا الفأرة بوبول"!

 
 
أدوات
© اكتشف بنفسك ٢٠١٩