أكتشف بنفسك : الصفحة الرئيسية > توثيق > تربوي > دور المدرس > Le rôle du maître pendant la classe > تشجيع العمل الفردي والعمل الجماعي
وثيقة تربوية : دور المدرس
تشجيع العمل الفردي والعمل الجماعي
٠١/١١/١٩٩٨
تاريخ النشر : 
 
مؤلفون
 
 

تم العمل الجماعي في الفصل تلقائيا. وإذا كان العمل سويا يساعد على مواجهة الأفكار فإن إدارة الفصل تصبح أصعب بالنسبة للمدرس. فيجب هنا تشجيع التحريات، والتبادلات الشفهية والمنهجية بين التلاميذ، وحث التلاميذ على وضع احتمالات واختبارها وتفسيرها مع المجادلة وعلى القيام ببحوث وثائقية.
ويقوم معظم مدرسي عملية "المشاركة الفعلية "باتباع طريقة العمل الآتية: يقسم التلاميذ إلى مجموعات تتكون من ٣ إلى ٤ تلاميذ ويحدد دور معين لكل تلميذ (مسئول عن المعدات سكرتير، كاتب التقارير …..) وفي المجموعة يتناوب العمل الفردي والعمل الجماعي. وتتم عمليات التحري والتبادلات الشفهية وطرح الافتراضات والتجارب والمشاهدات والتفسيرات والمجادلات والبحوث الوثائقية على مستويين: على مستوى الجماعة أولا ثم على مستوى الفصل مع احتمال العودة إلى المستوى الأول بعد المواجهة وتحديد اتجاهات بحث جديدة. وهذا التناوب بين العمل الفردي والعمل الجماعي يشجع البناء التدريجي لمعلومات التلاميذ العلمية.

آخر تعديل : ٢٤/٠١/٢٠٠٥
© اكتشف بنفسك ٢٠٢١