أكتشف بنفسك : الصفحة الرئيسية > أنشطة > تكنولوجيا > أدوات تقنية > مشكلة القاذورات > دراسة التجارب
سلسلة دراسية: : دراسة التجارب  [الدورة ٣]
٦
دراسة التجارب
  Travail collectif de l'Ecole des Mines de Nantes et d'enseignants du primaire (لمزيد من المعلومات)
مؤلفون
 

دراسة التجارب الخاصة بالتلوث الحيوي. ما هي الفضلات التي تتلف. ما هو نوع التلف؟ هناك علاقة بين التلوث الحيوي ومصدر الفضلات سواء أكانت عضوية أم لم تكن كذلك؟

ملخص
 
٠١/٠١/٢٠٠٢
تاريخ النشر : 
 

- الحصول على نتائج التجربة.
- مراجعة مفهوم التلف الحيوي.
- فهم دور العوامل المختلفة في ظاهرة التلف الحيوي.
- ملاحظة تأثير الدور المزدوج للماء على النفايات.
- محور التلوث (انظر الدرس السابق).
- العوامل المساعدة على التحلل.

هدف
 
 

الخطوات:
في مجموعات يفرغ التلاميذ الدلو الخاص بهم، ويحاولون إيجاد النفايات التي كانوا قد وضعوها فيه من قبل. ثم يقومون بتسجيل الملاحظات عن التحولات المحتملة للنفايات في كراساتهم. ونطلب منهم ملاحظة النفايات الأكثر تحللا. يمكننا تقديم كلمة "عضوي" (التي تنبع من عالم الأحياء. مثال: القشور، الفاكهة، الخشب، الورق، الكرتون،.... )، و"غير عضوي" (التي لا تأتي من عالم الأحياء. مثال: المعدن – الزجاج – البلاستيك).
يمكننا عمل استنتاج أول: ما هي الفضلات التي تتلف حيويا؟
وفي مجموعات نناقش عوامل درجة الحرارة، والرطوبة، والتربة.... وبمقارنة نتائج المجموعات المختلفة.
في حالة الفضلات غير العضوية، تكون نتائج المجموعات بالنسبة لبعضها البعض شبه متطابقة، فإنه لم يكن هناك تلف مهما كانت ظروف التجربة.

في حالة الفضلات العضوية، نلاحظ في كل مجموعة بدء ظاهرة التلف الحيوي (وجود التعفن، والتشبع بالرطوبة......).
وعلى العكس من ذلك، ترتفع نسبة هذه الظاهرة أكثر تبعا لوجود المياه من عدمه.
يمكننا دراسة الدور الايجابي والسلبي للماء على الفضلات (التحلل والتلوث).
وللتقديم إلى الدرس التالي، نناقش مجموع ما تتحول إليه الفضلات التي لم تتلف حيويا.

تاريخ النشر: ١/١/٢٠٠٢



إكتشف بنفسك


تاريخ النشر : 

٠١/٠١/٢٠٠٢

أدوات: 

لمجموعة مكونة من ٤ تلاميذ:

- ٤ أقنعة واقية،
- ٤ أزواج من القفازات،
- الجرائد،


© اكتشف بنفسك ٢٠١٨