أكتشف بنفسك : الصفحة الرئيسية > تبادُل > علم الأحياء > سؤال/ جواب
توضيح تنفس النباتات
٠٨/١٢/٢٠٠٣
تاريخ
 
سؤال من
 

لتوضيح عملية التنفس لدى النباتات ، وضعنا نبتة فى وعاء شبه شفاف مغلق. أطلقنا الإقتراض التالي : إذا تكون بخار بداخل الوعاء، تلك الأبخرة سوف تكون الدليل على تنفس النبات. بعد بضعة أيام لاحظنا وجود بعض قطرات الماء على الوعاء البلاستيكى الذى يحتوى على النبات و لكن القليل من البخارة. هل نظريتنا صحيحة ؟ وجود الماء هل له مصدر آخر غير تنفس النبات ؟ أشكركم.

 

 
 
٠٧/٠٢/٢٠٠٤
تاريخ
 
إجابة من
 

لدى النباتات، لا يجب الخلط بين الرشح و التنفس. التنفس يوجد لدى النباتات و لكن بدون حركات تنفسية (الأوكسيجين يحمله الأوراق، الجذور أو الساق مباشرة من المكان المحيط) و هى لا تظهر على شكل أنبعاث لبخار الماء كما هو الحال لدى الأنسان. لأثبات التنفس، يجب أستخدام الأجهزة المناسبة (مجس الأوكسيجين) قادر على أن يبين أن النبات الموجود فى وعاء يستهلك الأوكسيجين. هذا يتم فى الصف الخامس للصف. للمرحلة الثالثة، يكفى البحث الوثائقى. و لكن يجب أن لا ننسى أن فى الضوء تتم عملية التمثيل الضوئى التى تنتج الأوكسيجين. النبات يجب أن يكون فى الظلام. إذا وضعنا شمعة مع نبات فى نفس الوعاء المغلق الذى يحتوى على الكثير من النبات، بشرط أن نقوم بعمل شاهد بأستخدام شمعة بدون نبات للمقارنة، نتوقع أن الشمعة ستنطفىء فى وقت أسرع (لعدم وجود الأوكسيجين اللازم للإحتراق) فى الوعاء الذى به النباتات. هذا يعقد الأمور و يجبرنا على فهم مبدء الأحتراق أولا. شديد التعقيد للمرحلة الثالثة! ظاهرة طرد البخارة لدى الأنسان مرتبطة بخاصية التبادل التنفسى فى مكان مشبع بالماء ( و من هنا تظهر البخارة و وجود سائل يغطى جدار الحويصلة الرئوية). و بالأضافة الى ذلك فإن أختلاف درجة الحرارة بين الهواء
الموجود بداخل الرئتين و الهواء الموجود بالجو المحيط يجعل الهواء الساخن الخارج من الرئة يميل لتكوين بخار ماء أكثر، يتكدس عند ملامسة الهواء البارد، و من هنا البخارة. و لكن وجود تلك البخارة لا يثبت بأى حال من الأحوال التنفس، أنما هو نتيجة لمرور الهواء فى الرئتين. ما يثبت التبادل التنفسى هى أستهلاك dioxygene، المسحوب عند مستوى الرئة، توزعها كرات الدم الحمراء الموجودة فى الدم و تستخدمها أنسجة الخلايا. لدى النباتات، تبادل الماء يحدث أيضا، و لكنه ليس بالضرورة مرتبط بالتبادل التنفسى، لا يجب إذن الخلط بين التنفس و الرشح.
النباتات يمكنها أن تجف كما هى حالة السلطة التى نضعها بدون كيس فى الثلاجة أو نتركها فى الهواء الطلق. يتم التبادل عن طريق فتحات صغيرة جدا يطلق عليها المسام و توجد على سطح الأوراق (غير مرئية للعين المجردة)، و لكن يمكن أن يحدث أيضا عن طريق سطح الورقة. النبات يلقى أيضا الكثير من الماء و لكن عندما تستطيع أن تستغل المكان المحيط (عن طريق الجذور و الأوراق) هذا لا يمثل مشكلة. نحن نقول أنها ترشح و هذا الرشح ملائم لظروف المكان بفضل آلية ذاتية. و هكذا، و لكن لديكم أفكار جيدة يمكن أستغلالها : فكرة الرشح : لأى مرحلة يمكن للنبات أن يجف و أن يأخذ شكله الأولى ؟ كيف يجد النبات الماء الذى يلزمه ؟ ما هى كمية الماء التى يحتوى عليها النبات. ؟ بحث سعيد.

 
 
أدوات
© اكتشف بنفسك ٢٠٢١